في الواجهة
  • نهضة الزمامرة يتعادل وديا مع الراسينغ البيضاوي
    نهضة الزمامرة يتعادل وديا مع الراسينغ البيضاوي

    خاض فريق نهضة الزمامرة مساء هذا اليوم أول مباراة ودية له ضد فريق الراسينغ البيضاوي، بعد استئناف التداريب في 25 يونيو المنصرم إثر توقف البطولة بسبب انتشار جائحة كورونا، وقد أجريت هذه المباراة  بملعب التداريب التابع لمركز التكوين للنادي بحي الشباب بالزمامرة، و كانت هذه المباراة متكافئة بين الفريقين  وانتهت بنتيجة التعادل الإيجابي هدف لمثله، إذ كان فريق نهضة الزمامرة هو السباق إلى التسجيل في الشوط الأول من المباراة بواسطة جواد غبرة، في حين تمكن فريق الراسينغ البيضاوي من تعديل النتيجة في الشوط الثاني من هذه المباراة.من جهة أخرى برمج المدرب سعيد شيبا مباراتين أخريين من أجل كسب اللاعبين للتنافسية والجاهزية، الأولى ستقام وسط الأسبوع ضد يوسفية برشيد، في حين ستجرى الثانية أمام فريق شباب بن جرير في نهاية الأسبوع، بحيث لم يتم تحديد اليوم والتوقيت وستلعبان بالزمامرة.وبالتالي فإن هذه المباريات الودية هي محطة إعدادية للفريق للمباراة الرسمية القادمة برسم مؤجل الدورة 17 بين الرجاء البيضاوي ونهضة الزمامرة المبرمجة بتاريخ 24 يوليوز الجاري بالدارالبيضاء.   

  • استمرار معاناة سكان قيادة أولاد حمدان مع المحافظة العقارية بالزمامرة
    استمرار معاناة سكان قيادة أولاد حمدان مع المحافظة العقارية بالزمامرة

    لا زال مواطنو وفلاحو مجموعة من الجماعات الترابية  التابعة لدائرة سيدي اسماعيل، وخاصة جماعة أولاد حمدان، الشعيبات و سيدي احساين بن عبد الرحمان، الخاضعات لنفوذ قيادة أولاد حمدان بإقليم الجديدة... يعانون الكثير ، كلما أرادوا الحصول على شهادات الملكية أو أي وثيقة إدارية وخاصة الوثائق المتعلقة بمطالب التحفيظ، من المحافظة العقارية الكائنة بمدينة الزمامرة التابعة لإقليم سيدي بنور. وترجع  أسباب هذه المعاناة ، إلى  قيام السلطات المختصة، منذ سنوات خلت، بنقل ملفات الرسوم العقارية ومطالب التحفيظ ، لمواطني و فلاحي  هذه الجماعات الترابية، من المحافظة العقارية بالجديدة ، القريبة منهم ،  وإحالتها على المحافظة العقارية بمدينة الزمامرة ، البعيدة عنهم، بدون  مراعاة ظروف هؤلاء المواطنين و الفلاحين على الخصوص ، وبعد المسافة الفاصلة بين الجماعات الترابية الخاضعة لنفوذ إقليم الجديدة و مقر المحافظة العقارية الموجودة بمدينة الزمامرة، الخاضعة لنفوذ إقليم سيدي بنور، حيث يضطر  سكان الجماعات الترابية المذكورة أعلاه، إلى قطع مسافة تتجاوز 110 كيلومترا، مرورا ، على الأقل ، بمحطتين اثنتين للسفر، من أجل الوصول إلى المحافظة العقارية القابعة بمدينة الزمامرة،  و لعل طول هذه المسافة، يجبر المواطنين المعنيين ،على ركوب رحلة سفر شاقة،  تنطلق  باكرا مباشرة بعد آذان صلاة الفجر، و تنهي  مع حلول الظلام، مما يعني أن الحصول على  وثيقة إدارية من هذه المحافظة العقارية، يتطلب يوما كاملا، وفي أغلب الأحيان يومين، بسبب بعد المسافة و مشكل انتظار و بطء  إنجاز الوثائق الإدارية المطلوبة، وما يتطلبه ذلك من تكاليف مادية تثقل كاهل شريحة  كبيرة من هؤلاء الفلاحين والمواطنين على العموم .هذا و سبق لبعض أعضاء المجلس الجماعي لأولاد حمدان، أن طرحوا هذا المشكل، جلال جلسة عمل، جمعت بين عامل إقليم الجديدة ومجلس جماعة أولاد حمدان، بتاريخ 28 أكتوبر 2017، و حينها ذكر السيد العامل بأنه تدخل لدى المديرية العامة ، من أجل حل هذا  المشكل. لكنه لازال قائما، إلى يومنا هذا،  وبالتالي لا زالت معاناة المواطنين مستمرة إلى إشعار آخر.و عليه ، بات ضروريا على الجهات المسؤولة التدخل العاجل، لتقريب الإدارة من المواطنين، من خلال إعادة ملفات الرسوم العقارية ومطالب التحفيظ ، الخاصة بسكان جماعة أولاد حمدان، الشعيبات و سيدي احساين بن عبد الرحمان، إلى المحافظة العقارية بمدينة الجديدة، في انتظار توفير ملحقة إدارية قريبة من  سكان هذه الجماعات الترابية، لأنه لا يعقل  أن تتم عملية نقل ملفات الرسوم العقارية من مدينة الجديدة، التي لا تبعد عن سكان الجماعات الترابية المشار إليها أعلاه ، سوى بحوالي 28 كيلومترا، إلى مدينة الزمامرة البعيدة عنها بحوالي 110  كيلومترا، وإلا  ما الفائدة من سن سياسة تقريب الإدارة من المواطنين، إذا لم تتجل على أرض الواقع ؟ .                                                                                                                           

  • الاعلان عن دورة استثنائية للمجلس الجماعي للبئر الجديد وهذا ما سيتم تدارسه في الدورة
    الاعلان عن دورة استثنائية للمجلس الجماعي للبئر الجديد وهذا ما سيتم تدارسه في الدورة

    أعلن رئيس جماعة البئر الجديد  عن اجراء دورة استثنائية للمجلس الجماعي للبئر الجديد يوم الثلاثاء المقبل 11 يوليوز 2020  وهذه هي النقاط المدرجة في هذه الدورة :  1- الموافقة على اتفاقية شراكة من أجل تدبير سيارتين : واحدة للإسعاف وواحدة للمصالح والخدمات الاجتماعية في إطار البرنامج الإقليمي للمبادرة الوطنية برسم سنة 2020 . 2- الموافقة على تصفية الحساب الخاص بدعم المبادرة المحلية للتنمية البشرية المتعلق بالمساهمة في بناء مستشفى محلي 3- الموافقة على إعادة تخصيص بعض الاعتمادات في إطار الجزء الثاني من ميزانية .2020 4- الموافقة على تحويل اعتمادات قدرها 43.000.00 درهم في إطار الجزء الأول من ميزانية 2020 إلى الفصل المتعلق بمصاريف التكوين المستمر لموظفي الجماعة 5- الموافقة على اتفاقية شراكة بين الجماعة الترابية للبئر الجديد وجامعة شعيب الدكالي كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالجديدة 6- الموافقة على اتفاقية شراكة بين الجماعة الترابية للبئر الجديد والجماعة الترابية المهارزة الساحل من أجل إنشاء مركز لتحويل النفايات 7- الموافقة على طلب لاقتناء العقار ذو المطلب عدد : R89617 / 08 التابع لدائرة الأملاك المخزنية بالجديدة من أجل بناء مشروع دار الثقافة 8- الموافقة على تعديل تحصل الاتفاقيتين اللتان تربطا الجماعة الترابية و النادي البلدي للكرة الحديدية البئر الجديد و نادي الثبات البئر الجديد . 9- الموافقة على طلب اقتناء البقعة رقم 2 ) مساحتها 6 ار و 27 سنتيار غير محفظة توجد بمحاداة الرسم العقاري عدد : 08/70959 من إدارة الأملاك المخزنية تاريخ ومكان الاجتماع يوم الثلاثاء 14 يوليوز 2020 على الساعة العاشرة صباحا بقاعة الاجتماعات بمقر الجماعة

  • د. محمد بنطلحة الدكالي : إننا في حاجة ماسة إلى جهاز لتنسيق السياسات والبرامج القطاعية في مجال البحث العلمي
    د. محمد بنطلحة الدكالي : إننا في حاجة ماسة إلى جهاز لتنسيق السياسات والبرامج القطاعية في مجال البحث العلمي

    هناك ما يستفز النظر في انشغال العلوم السياسية بجائحة فيروس كورونا المستجد. فقد أضحى السؤال الفيزيقي نوعا من التسامي الروحي عن فهم المناطق الخفية في مآلية القيم وفواعلها داخل منظومة الأخلاق البشرية، وحدها العلوم السياسية القمينة باستحضار مناطات الوجود الاستثنائي داخل توابع الشكيات وصراعات التفكير  المتعددة واللانهائية. إنها العلوم السابحة في قوة التدافع والتمنطق بأدوات التحليل الخطابي الواقعي، حيث ممكنات الفكر السياسي تساهم في التخفيف من آثار الأزمات وتوجيه بوصلات التجويد والاستنتاج من منطلقات آليات التدبير والقراءة البراغماتية للواقع والمستقبل .توجه الجريدة أسئلة الراهن ونظرياته الثاوية، ومحفزاته التحليلية، لأخصائيي العلوم السياسية والعلاقات الدولية عامة، في مجالات الاقتصاد، والتاريخ، والعلوم السياسيّة.وسيكون أول ضيف في جملة اللقاءات المبرمجة، الدكتور محمد بنطلحة الدكالي، أستاذ العلوم السياسية بكلية الحقوق مراكش جامعة القاضي عياض :* ثمة حديث الآن عن أسئلة سياسية في زمن كورونا، تنفذ في عمق التدابير العامة التي اننتهجتها الحكومة؟ وما تستشعره من هزات في مستويات أداء ما هو مطلوب منها؟كيف تفسر الأمر؟* جواب :  إن وباء كورونا قد شكل صدمة اجتماعية واقتصادية وسياسية عنيفة، كانت لها العديد من التداعيات على مستوى جل بلدان العالم،ربما ستتحول الى نقطة تغير مهمة بالنسبة الى مستقبل البشرية باسره،ومن ايجابيات هذه الصدمة، أنها ستشكل فرصة ملائمة لادخال اصلاحات بنيوية طويلة الأمد ،مما يجعلنانطرح أسئلة كبرى حول أنفسنا وعلاقاتنا الاجتماعية والسياسية..والحياة بوجه عام.ان هذا يدعونا الى الاعداد لمرحلة مابعدالوباء،بحيث يجب على صانعي السياسات العامة تحويل هذه المأساة الى ميزة،بحيث يجب علينا أن نقرر في أي اتجاه سنذهب، وماهو نمط حياتنا لمابعد كورونا؟ لقد أصبح القرار السياسي للسلطات الحاكمة مبنيا على نتائج دراسات وبحوث معمقة،كما أن قراءة المستقبل والتنبؤ بأزماته ومتغيراته والاستعداد له، لايتم الا من خلال الدراسات الاستشرافية، بالاعتماد على أساليب علم المستقبل، ومنهجيات البحث العلمي، ويجب استحضار البعد الاجتماعي والأخلاقي في اطار المشترك الذي يجمع بيننا. ان المجتمعات والثقافات التي تملك الدولة القوية والعلم أي سلطة المعرفة والقوة الاقتصادية وتضع التعليم والامن الصحي ضمن أكبر أولوياتها والقدرة على تدبير الحلول، هي المجتمعات التي ستصمد وتتاح لها فرص التحدي واثبات الذات...* 2- كيف تقرؤون استفادة الحكومة المغربية من الانفتاح المعرفي والمعلوماتي الرقمي، في ظل الاستثناءات المفروضة؟ وما خلفياتها السوسيوسياسية والاقتصادية والثقافية على المستويين القريب والمتوسط؟* جواب 2 : اننا نعيش حسب رأي المفكر العربي حامد عمار، في زمن لاتتحدد مقومات البقاء فيه بالاقتصار على قوة السلاح أو امتلاك الثروة، وانما تتحدد بامتلاك مفاتيح المعرفة والقدرة على انتاجها وعلى خلق الثروة، لقد غذت المعرفة قوة والقوة معرفة،ولم يعد معيار التقدم الحقيقي في تواصله واستدامته مكتفيا بما هو متبع اقتصاديا من مقياس نمو الناتج المحلي الاجمالي(GDP) وانما يفضله ويتميز عنه الرصد أو المخزون القومي المعرفي ونموه (NIR) . ان أهم أدوات التقدم مرهونة بالتقدم في مجال البحث العلمي والانفتاح المعرفي والمعلوماتي الرقمي لذا يجب الانفتاح على هذا الفضاء،لكن وحتى لانبقى في مجال الأمنيات ، يجب توفير مجموعة من الشروط الموضوعية،وتجهيز البنية الاستقبالية التي مازالت تعرف هشاشة ونقصا. اننا في حاجة ماسة الى جهاز لتنسيف السياسات والبرامج القطاعية في مجال البحث العلمي والابتكار وتنمية التكنولوجيا الرقمية، وان تكون لنا رؤية واضحة واستشرافية على المديين المتوسط والبعيد الى جانب التقييم المستمر.لقد أدرك الباحثون والمختصون، أن الانفتاح عل الفضاء الرقمي لايمكن ان يكون بمنأى عن التغييرات المتلاحقة التي تحرك المجتمعات،مما يغرض علينا ضرورة تحليل المحيط العام والبنى الاستقبالية،لانهما يشكلان زاويتي نظر علميتين تساعداننا على فضاء معرفي رقمي منتج،حيث انه كلما كان هناك وعي بالمفترضات التي ننطلق منها لتناول ظاهرة ما، كلما توفرت امكانيات التحكم فيما يمكن أن تنطوي عليه من منزلقات نظرية...* 3 -  هل تمة ما يشكل فارقة في تقييم مستويات تعاطي الأحزاب السياسية والمؤسسات المنتخبة مع الجائحة، وبرامج التواصل السياسي والفكري مع المجتمع، ووسائل التأطير المباشرة وغيرها، مما يعضد التوجهات العامة لروح الدستور المغربي ومطالب التجسير له، وفهم إوالياته ؟*جواب 3 : يشكل الحزب السياسي اداة ضرورية للمشاركة السياسية ،بالاضافة الى أنه يعتبر منتجا للنخب ، وهو مايؤهله ليشكل أداة للتأطير والتنشئة والتربية على قيم المواطنة،كماأنه يساهم في تحديد الاختيارات الكبرى للدولة . وتعرف وظيفة الحزب في العمل ببلادنا ،طبقا لأحكام الفصل السابع من دستور 2011 ،على تأطير المواطنات والمواطنين وتكوينهم السياسي وتعزيز انخراطهم في الحياة الوطنية وفي تدبير الشأن العام،كما يساهم في التعبير عن ارادة الناخبين ويشارك في ممارسة السلطة على أساس التعددية والتناوب بالوسائل الديمقراطية وفي نطاق المؤسسات الدستورية وعلى رأسها نجد السلطة التشريعية والتنفيذية بشكل يقودنا للحديث عن دور الأحزاب السياسية ومسؤوليتها في رسم وتخطيط وتنفيذ  وتقييم السياسات العامة. ان رسم السياسات العامة وتحديث الأولويات في الكثير من التجارب المقارنة،يتأثر بتصورات الاحزاب وايديولوجيتها،دون اغفال أن هناك عدة عوامل أخرى في التأثير على أولويات السياسات العمومية كطبيعة النظام السياسي والعلاقة بين السلط والفاعلين السياسيين والاجتماعيين ودرجة التوافق بينهم، علاوة على الامكانات والتحديات المحلية والماغيرات الاقليمية والعالمية التي تواجهها الدول ، يضاف الى ذلك ان الحزب السياسي له دور مهم في تنفيذ السياسات العامة اذا كان يتواجد في الحكومة، وهنا يجب أن تظهر قوة الحزب ومدى قدرته على التفاعل مع الانتظارات..خصوصا ان وصوله الى السلطة التنفيذية من المفروض أن يرتبط ببرنامج سياسي قابل للتنفيذ، ولايقف دور الحزب السياسي عند التخطيط والتنفيذ، بل كذلك المراقبة وتقييم السياسات العامة سواء من داخل البرلمان أو خارجه، مع العلم أن هذا التقييم يكون من خلال انجاز أبحاث وتحاليل، يرمي منها الى التعرف على نتائج السياسات والبرامج العمومية، وقياس تأثيرها على المجتمع ومدى تحقيقها للأهداف المتوقعة وتحديد العوامل التي أدت الى بلوغ هذه النتائج، واذا كانت ممارسة عملية التقييم للسياسات العامةتتم في مختلف البلدان على أسس مفاهيمية مختلفة، فانها في المقابل تلتقي وتتقاطع على مستوى"معرفة السياسة واثارها" كما انها توضح بأن الغاية المتوخاة من ممارسة التقييم تتمثل قبل كل شئ في اقتراح اجراءات من شأنها تطوير وتحسين السياسات التي قامت بها الحكومات أو بدأت في القيام بها، ويفترض ان تكون هذه الرقابة السياسية أو هذا التقييم السياسي موضوعيا للرفع من جودة السياسات العامة، بعيدا عن الحسابات الانتخابية او الصراعات السياسوية التي لا تضعف اثار هذه السياسة فحسب، بل تشكك في مقدرة السياسة والعمل السياسي على الاستجابة للطلب الاجتماعي المتنامي أو جعل الصالح العام فوق كل اعتبار.. عن جريدة كش بريس